التُجار الصغار يطالبون بأسبقية الاستفادة من تقاعد المستقلين بالمغرب

مكناس سيتي
175 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 ديسمبر 2017 - 6:23 صباحًا
التُجار الصغار يطالبون بأسبقية الاستفادة من تقاعد المستقلين بالمغرب

دعت النقابة الوطنية للتجار والمهنيين حكومة سعد الدين العثماني إلى أسبقية استفادتهم من القانون رقم 99.15، المتعلق بنظام معاشات لفئة المهنيين والعمال المستقلين والأشخاص غير الأجراء المزاولين لنشاط خاص.

وقد جاءت هذه الدعوة عقب انعقاد المؤتمر التاسع للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين، نهاية الأسبوع الماضي، حيث قال أحمد أبوه، الرئيس السابق للنقابة وعضو لجنته الإدارية حالياً، إن هذه الفئة هشة وتحتاج إلى استفادة في أقرب الآجال من التغطية الاجتماعية.

وأضاف أبوه، في حديث لجريدة هسبريس الإلكترونية، أن على الحكومة أن تسرع في إخراج المراسيم التطبيقية للقانون الجديد للتقاعد لغير الأجراء والمستقلين، والذين يهم حوالي 12 مليون مغربي خارج دائرة التغطية الاجتماعية.

وشدد المتحدث على أن “المشتغلين في قطاع تجارة القرب يعانون الهشاشة ولا يستفيدون من أي تأمين عكس الفئات الأخرى الأكثر تنظيمياً التي لها إمكانية في الانخراط في أنظمة التأمين”.

وسبق للحكومة أن أعلنت أن المهن الأكثر تنظيماً، مثل المحامين والأطباء، هي التي سيشملها القانون بالدرجة الأولى، وبالرغم من تمثيل الغرف المهنية لفئة التجار إضافة إلى نقابات وطنية ونقابات محلية في بعض الجهات، فإن القطاع ليس منظماً بما فيه الكفاية في ظل غياب أرقام وإحصائيات دقيقة.

وحمّل المسؤول الوطني في النقابة الوطنية للتجار والمهنيين مسؤولية غياب التنظيم للحكومة، وقال إن “الغرف المهنية لا تتوفر على اختصاصات واضحة؛ فحتى الصفة الاستشارية المخولة لها لا يؤخذ بها، والسبب ضعف القانون المنظم لها”.

وتقدر النقابة الوطنية للتجار والمهنيين وجود 1.3 مليون نقطة بيع تجارة القرب في مختلف مدن وقرى المغرب، وهو قطاع يتزايد بشكل كبير مع تزايد الإقامات السكنية وفي هوامش المدن والقرى.

وسيستفيد من نظام التقاعد لفائدة المستقلين، المرتقب إحداثه بعد الانتهاء من مسطرة المصادقة عليه في البرلمان، كل الأشخاص غير الأجراء، والذين يمارسون لحسابهم الخاص نشاطاً مدراً للدخل، كيفما كان نوعه، سواء يتوفرون على محل لمزاولة نشاطهم أو لا يتوفرون عليه.

كما سيشمل النظام سالف الذكر المسيرين الذين ليست لهم صفة أجير، والصناع التقليديين ومعاونيهم الحاملين للبطاقة المهنية، بالإضافة إلى الأشخاص غير الأجراء؛ كما يدخل في هذه الفئة المقاولون الذاتيون. ويهم النظام الجديد أيضاً من المهنيين الذين يمارسون المهن الحرة، والعمال المستقلين المشتغلين في التجارة أو الفلاحة، والعاملين في قطاع النقل الطرقي الحاملين لبطاقة السائق المهن.

وسيتم تسجيل هذه الفئات، حسب ما نص عليه القانون، تلقائياً في نظام المعاشات، على أساس طلب التسجيل الذي يتقدم به المعني للاستفادة من نظام التأمين الإجباري على المرض، وسيكون إجبارية هذا النظام بالنسبة إلى المهن التي تتوفر على دخل يسمح لأصحابها بأداء واجبات الاشتراك، وجعله اختياريا لغير ذلك.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.