الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

مكناس سيتي
587 مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 1 يونيو 2014 - 10:31 صباحًا
الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

وجدة : محمد بلبشير/ وجدة البوابة – مكناس سيتي: وجدة في 1 يونيو 2014، “الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة و ساكنتها، بحكم المواقع و المسئوليات التي تقلدوها”

احتضنت القاعة الكبرى لمركز الدراسات و البحوث الإنسانية و الاجتماعية بوجدة بعد زوال يوم الجمعة 30 ماي 2014 ، فعاليات النسخة الأولى من الحفل التكريمي الذي تنظمه الجماعة الحضرية لوجدة على شرف الشخصيات الوطنية من أبناء وجدة الدين شرفوا المدينة و ساكنتها على الصعيد الوطني و الدولي ، و هي المناسبة التي حضرتها فعاليات سياسية و اجتماعية و ثقافية و رياضية و إعلامية و مجتمع مدني.. و تميز الحفل بحضور عبد العظيم الكروج الوزير المكلف بالتكوين المهني في الحكومة الحالية و محمد امهيدية والي الجهة الشرقية عامل عمالة وجدة/أنكاد و الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي لمدينة وجدة و الدكتور عمر حجيرة رئيس الجماعة الحضرية لوجدة و الدكتور عبد العزيز صادوق رئيس جامعة محمد الأول و عدد من المنتخبين و رؤساء المصالح الخارجية و حشود كبيرة من سكان مدينة وجدة..و هو الحفل لقي استحسان الساكنة له كأول مبادرة..
و بعد افتتاح الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم و ترديد النشيد الوطني تناول الكلمة الدكتور عمر حجيرة رئيس الجماعة الحضرية لمدينة وجدة و الذي رحب بأبناء المدينة الدين لبوا نداءها بحضورهم هدا الحفل التكريمي الكبير مشيرا أن مدينة وجدة ازدادت مند أزيد من ألف سنة و لكنها ولدت من جديد مند عشر سنوات بفضل السياسة الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس و بفضله أصبحت مدينة وجدة مدينة حقيقية كما ذكر بعطف جلالة الملك وعنايته بهده الربوع من المملكة الشريفة مبشرا الحضور بالزيارة الميمونة المرتقبة لجلالة الملك لمدينة وجدة.. و أكد حجيرة على أن ثمة صعوبات اعترضت المنظمين في اختيار الأسماء التي تعدت لائحتها إلى أكثر من 150 اسم لكن المستقبل القريب سيفتح الآفاق لتكريمهم. .. و أشار أن هده المناسبة هي فكرة تولدت مند شهرين من منطق أن الأشخاص الدين خدموا هده المدينة كدنا ننساهم و ننسى ما قدموه لمدينتهم الألفية ، فارتأت الجماعة و بمناسبة حلول شهر شعبان و اقتراب حلول شهر رمضان الأبرك تنظيم هدا الحفل التكريمي الكبير في نسخته الأولى و هو فعل ، يؤكد حجيرة ، سيشمل الجميع ممن أبلوا البلاء الحسن خدمة لهده المدينة المجاهدة من سياسيين و دينيين و ثقافيين و رياضيين و إعلاميين و اجتماعيين ، لمعوا بأسمائهم المنقوشة في الذاكرة رجالا و نساء و هم كثيرون من أبناء هده المدينة ..و ذكر حجيرة عدة أسماء من بين هؤلاء من مثل ج. عبد الله زجلي رئيس منظمة 16 غشت 53 و الفقيه التطواني و الحاج محمد العرابي أول رئيس لبلدية وجدة .. و تمنى حجيرة في الأخير أن تستمر هده المبادرة و مناسبات أخرى لتكريم وجوه أخرى ، لأن أحسن هدية لهؤلاء هو تكريمهم في حياتهم ..
و ألقى الدكتور مصطفى بنحمزة رئيس المجلس العلمي لوجدة كلمة بالمناسبة عبر من خلالها بمبادرة تكريم أبناء المدينة مشيرا أن هدا اللقاء هو لقاء دو طبيعة متحضرة له هدف نبيل كونه يجمع أناسا لهم قرابة و صلة وطيدتين بهده المدينة و ليس لقاء لا يعتمد انتماءات سياسية ، و قال بنحمزة أنها فرصة للتعرف على هده الشخصيات ، و عبر في الأخير عن اعتزازه و اعتزاز ساكنة وجدة بشخصية مدينتهم و التي تتمثل في عدة مقومات ، كونها مدينة العلم و الدين بامتياز و مدينة المقاومة و العطاء ، حيث كانت وجدة و مند وجدت حافلة بالعلماء و لها دور علمي ، و ذكر بنحمزة بنخبة من العلماء الأمجاد الدين برزوا بوجدة من أمثال سيدي إدريس القاضي و سيدي عبد الوهاب و محمد التوي و الفقيه يوسف بن عابد الوكيلي النكادي ..
هدا و قد تميز الحفل بتكريم كل من :
• الحاج مومني الذي عمل 45 سنة بالمسجد الأعظم كمؤطر و واعظ حاصل على وسام من درجة قائد و هو حاليا عضو بالمجلس العلمي لوجدة ..
• الحاج محمد العرابي ، شخص دو فكر و ثقافة و أول رئيس لمجلس بلدي لمدينة وجدة ، و تكريمه هو تكريم لكل الرؤساء الدين توافدوا بعده على بلدية وجدة ، و هو نفسه تاريخ يتحرك كونه رجل وطني أفنى زهرة شبابه خدمة لهدا الوطن ..
• الحاج عبد الله زجلي ، الرجل الذي يقترن اسمه باندلاع ثورة 16 غشت 1953 ضد الاستعمار الفرنسي ، و هو من الوجوه الوجدية التي تركت بصمات واضحة في الحقل السياسي الوطني ، و هو رئيس منظمة ثورة 16 غشت، وحوكم بالإعدام من طرف المستعمر الفرنسي ..
• محمد الدخيسي، أحد رجالات هده المدينة ، والي أمن مدينة وجدة سابقا و هو اليوم على رأس ولاية أمن مراكش ، و الذي كان رمزا لشرطة القرب بتواصله الشخصي مع سكان مدينة وجدة ..
• الأستاذة ميلودة حازيب ، و التي شبت بوجدة و تعلمت و كونت و تزوجت و أنجبت بها و انطلقت منها إلى ربوع المملكة خدمة لوطنها و مدينتها ..
•السيدة قائمة البلعوشي التي يقترن اسمها بوجدة و هي المرأة الإعلامية بمجال الرياضة كمعلقة رياضية للعديد من اللقاءات الوطنية و الدولية ..
• السيدة فاطنة الشريف ، المرأة الاجتماعية كناشطة جمعوية تقلدت عدة مهام بنيابة وزارة الشباب و الرياضة بوجدة ..
الأسماء التي حظيت بالتكريم هي :
– الحاج محمد المومني ” الحاج التطواني ”
– الحاج محمد العربي .
– الحاج عبد الله الزجلي.
– محمد الدخيسي والي أمن مراكش .
-ميلودة حازب رئيسة فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب.
– الإعلامية قائمة بلعوشي .
– الفاعلة الجمعوية فاطنة الشريف .
– الحاج لعلج مؤسس مجموعة شيماء.
– الحاج إدريس حوات .
– مقاولة بيوي في شخص مؤسسها عبد النبي بعيوي .
– الخبير القانوني والجامعي عبد الحميد الوالي.
– الإعلامي محمد برادة المدير السابق لشركة سابريس .
-الإعلامي الحسين الدراجي.
– الإعلامي محمد حماد الزروقي.
-الفنان التشكيلي عبد الرحمان الزناتي.
– الإخوان بوشناق.
الفنان ميمون الوجدي .
– محمد الفيلالي.
– محمد براجع.
– علي بلكايد.
– شوقي بنزكري.
– عبد القادر زروري.
وفي الأخير رفعت باسم ساكنة وجدة برقية ولاء وإخلاص للسدة العالية بالله جلالة الملك محمد السادس نصره الله عربون وفاء وإخلاص لجلاته على رعايته السامية لمختلف مشاريع التنمية والرقي الذي تعرفها مدينة وجدة والجهة الشرقية .

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

الجماعة الحضرية لوجدة تحتفي بأبنائها الدين شرفوا المدينة وساكنتها، بحكم المواقع والمسئوليات التي تقلدوها

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.