الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين ترفع برقية ولاء وإخلاص للسدة العلوية الشريفة

مكناس سيتي
1٬172 مشاهدة
أخر تحديث : السبت 8 مارس 2014 - 3:42 مساءً
الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين ترفع برقية ولاء وإخلاص للسدة العلوية الشريفة

مكناس سيتي رئيس التحرير عبد الله الونسافي

Normal021falsefalsefalseFRX-NONEAR-SAMicrosoftInternetExplorer4< ![endif]-->

الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين ترفع برقية ولاء وإخلاص للسدة العلوية الشريفة، وتحيي ذكر الله والصلاة على رسول الله والدعاء لصالح الأمة والمسلمين بالخير والتمكين والاستقرار.أحيت الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين الكائن مقرها بحي تافوغالت عين الركادة إقليم بركان، وكعادتها كل ليلة خميس ليلة صوفية ربانية للذكر الرباني والصلاة والسلام على المصطفى الأمين رسول الله..وذلك بتاريخ ليلة الخميس 06 مارس 2014.

وقد تناولت الليلة الدعاء بالمغفرة وجزيل الثواب لصالح المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه، ثم الدعاء بالنصر والتمكين والصحة وطول العمر لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، والدعاء بالصلاح واليقين في الله لصالح ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير الجليل مولاي الحسن، كما تناول شيخ الزاوية الشريف ممدوح الزلجامي الكلمة ليدعو للأمة بالنصر والصلاح ويدعو مع شيخ الزاوية البوتشيشية القادرية الشيخ حمزة بالشفاء وطول العمر..

وقد أسهب شيخ الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين بتذكير الجموع الغفيرة نساءا ورجالا وشبابا وأطفالا بيوم الحساب، موصيا في نفس الوقت بإحياء ذكر الله عز وجل والتسبيح له، موضحا فضل الذكر والسعي نحوه في ظل مشاغل وفتن الدنيا وزماننا هذا، كما أكد في كلمته على أن الله عز وجل رحيم واوصى بالتحلي بفضيلة التسامح والتعاون على نشر ذكر الله والحث عليه بكل السبل الروحية والتي تتوفاق مع مصلحة البلاد والعباد والتي تعود على الأمة وملك البلاد بالخير واليمن والبركة…

يذكر أن شيخ الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين قد وقع بصفته كشيخ للزاوية بالدفتر الذهبي لضريح محمس الخامس بالرباط، وهي التحلية التي أوهبها الله إياه، وقد قال الله عز وجل في محكم التنزيل: ألا إن أولياء الله لا خوف ولاهم يحزنون. صدق الله العظيم.

وفي ختام هذه الليلة المباركة قام مقدم الزاوية الأستاذ محمد (رضا) محمدي بتلاوة برقية ولاء وإخلاص مرفوعة للسدة العلوية الشريفة. وقد حضرت مجموعة من الوجوه الإعلامية والجمعوية والثقافية والدينية هذا الحفل الرباني. كما تشرفت الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين بحضور مقدم المقاديم الزاوية المشيشية بالمغرب والمنسق العام لهيئة الأشراف بالمغرب

الزاوية المحمدية للذكر الرباني ومقام الصالحين ترفع برقية ولاء وإخلاص للسدة العلوية الشريفة

.