بيان الكرامة: “الركوع” للملك يُهين كرامة المغاربة ويُسيء للبلاد | مكناس سيتي

بيان الكرامة: “الركوع” للملك يُهين كرامة المغاربة ويُسيء للبلاد

الجمعة, أغسطس 24th, 2012

هسبريس – مكناس سيتي: مكناس في 24 غشت 2012، طالبت فعاليات سياسية وحقوقية وإعلامية وثقافية مغربية، من خلال ما سموه “بيان الكرامة”، بـ”وضع حد للبروتوكول المخزني المُهين لكرامة المواطنين والمسيء لسمعة البلاد”، وذلك على خلفية الجدل القائم حاليا بخصوص الطقوس التي يتضمنها حفل الولاء؛ من قبيل الانحناء الشديد للملك الذي يراه الكثيرون “ركوعا” له لا يقره منطق ولا شرع.

ويأتي البيان الذي وقعته أخيرا نخبة من السياسيين والحقوقيين والإعلاميين بالمغرب، في سياق “تفاعل الشعب المغربي مع التحولات الجارية في المنطقة العربية والمغاربية، و”تطلعا للعيش الحر الكريم خاصة بعد محطة 20 فبراير التي فجرت طاقات الشعب المغربي من أجل تحقيق تغيير ديمقراطي حقيقي وشامل”، وفق تعبير البلاغ ذاته.

وضم بيان الكرامة توقيع أعضاء قياديين من حزب العدالة والتنمية، من قبيل عبد العزيز أفتاتي وعبد العالي حامي الدين، فيما غابت كليا جماعة العدل والإحسان عن لائحة الموقعين على البيان الذي شهد، بالمقابل، حضور أسماء
حقوقيين وإعلاميين سبق لهم أن عبروا من قبل عن رفضهم للطقوس التي تواكب حفل الولاء والبيعة للملك كل سنة بمناسبة الاحتفال بعيد العرش.

وأكد الموقعون في بيان الكرامة على أن “البروتوكول المخزني من انحناء وركوع وتقبيل لأيدي الملك وأفراد أسرته لا معنى له غير إهانة كرامة المغاربة بهذه الممارسات التي ترجع إلى عهود غابرة، وتتنافى مع الذوق السليم وتتناقض مع قيم العصر، كما تذكرنا بمنظومة من التقاليد التي رافقت سنوات الجمر والرصاص ومآسيها”، بحسب تعبير البيان.

ولفت الموقعون إلى أن “هذه التقاليد كانت سائدة عند بعض الأنظمة قبل القيام بإلغائها بقرار رسمي في سياق عملية الإصلاح، حيث ألغاها حاكم تونس مثلا قبل أكثر من 150 سنة (1860 م)”، مطالبين بإصدار قرار رسمي يضع حدا لهذه الطقوس التي “تتنافى مع قيم المواطنة وتلحق أضرارا جسيمة بسمعة البلاد”.

وسجل بيان الكرامة بأن “التعاقد بين الشعب والدولة يأخذ في البلدان الديمقراطية شكل دستور ديمقراطي يزكيه الشعب عبر استفتاء حر ونزيه، بما يجعل منه عقدا يؤسس لشرعية النظام والدولة”، مردفا بأنها “الطريقة الوحيدة لإثبات الروابط بين المواطن والدولة في إطار من احترام كرامة المواطنين والمواطنات، بعيدا عن طقوس الإذلال والطاعة التي تتضمنها المناسبة السنوية لهذه الطقوس ببلادنا”، على حد تعبير البلاغ المذكور.

بيان الكرامة: "الركوع" للملك يُهين كرامة المغاربة ويُسيء للبلاد

بيان الكرامة: “الركوع” للملك يُهين كرامة المغاربة ويُسيء للبلاد

الكاتب على يمكنك متابعة الردود على هذا عن طريق آر إس إس 2.0.

يمكنك ترك رد أو تعليق في هذا الموضوع ، وأي تعليق خارج نطاق الموضوع سوف يهمش !




Search in Youtube Search in Google Send to Search Text Highlight


© 2017 مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس. All Rights Reserved.