جمعية أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بثانوية مولاي إسماعيل بمكناس نموذج للذين يهدرون المال العام بالمغرب

مكناس سيتي
881 مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 1 يناير 2015 - 6:22 مساءً
جمعية أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بثانوية مولاي إسماعيل بمكناس نموذج للذين يهدرون المال العام بالمغرب

مكناس سيتي رئيس التحرير فاتح يناير 2015

اجتمع الجمع العام بعد انتهاء ولاية الجمعية المنتهية صلاحيتها في يونيو 20‍14  يوم 27 دجنبر 2014 لانتخاب المكتب الجديد ، وعند قراءة الرئيس للتقريرين الأدبي والمادي استغرب الحاضرون وأعضاء المكتب لما حبك من أكاذيب من طرف الرئيس والأمين الغائب بسبب كسر في رجله. قاعتين صرف عليهما مايقارب 100000 درهم مع العلم أنه لو قام الخبراء بالحسبة لما صرف لما تعدى 40000 درهم ، قاعات النظافة التابعة لقاعة الأساتذة نسب الرئيس اصلاحها للجمعية مع العلم أنها أصلحت من مداخيل المشربة ومن طرف الشريك الذي يستغل هذه الأخيرة.

أليس هذا نموذج لهدر مال عام أصحابه تلاميذ أبرياء يدفعه أولياؤهم أثناء التسجيل لمساعدة المعوزين وشراء الجوائز للمتفوقين والكتب المدرسية الناقصة لتزويد الخزانة بها من أجل مصلحة التلاميذ. أم أن مصلحة التلاميذ تبقى شعارا غير ذي قيمة يتلاعب به كل من هب ودب. لقد كان الرئيس والأمين يتصرفان بحرية واستقلالية دون استشارة الأعضاء ويتلاعبان في مال الجمعية ناهيك عن المداخيل الأخرى من خلق مناسبة أبو المئة ببيع التذاكر وفتح المجال داخل المؤسسة التربوية للمجون والفساد واستقطاب المنحلين وهذا لايهم المهم أن كل شخص يدفع ثمن التذكرة. لقد أعطت الجمعية المنتهية صلاحيتها نموذجا للفساد المالي الذي نناهضه بشدة فأين أنت السي جطو لفضح هذه السلوكات ،أعرف أنه لاأحد يحرك ساكنا وأن هذا مطبخ داخلي للمؤسسة وهذه بلاد عفى الله عما سلف.

لكن الله يمهل ولايهمل وهذا عزاء كل غيور على هذه البلاد كما قال لي أحد الأعضاء مقدما لنا ورقة حسابات تجهيز القاعتين ج 1 ود 1 الله المنتقم.

جمعية أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بثانوية مولاي إسماعيل بمكناس نموذج للذين يهدرون المال العام بالمغرب

جمعية أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بثانوية مولاي إسماعيل بمكناس نموذج للذين يهدرون المال العام بالمغرب

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.