دفعة من تذاكِر "المونديال" للبيع هذا الأسبوع

مكناس سيتي
29 مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 4:31 صباحًا
دفعة من تذاكِر "المونديال" للبيع هذا الأسبوع

يَبدو أن مهمّة الأنصار الراغبين في متابعة المنتخب الوطني في نهائيات كأس العالم المقبلةـ في روسيا، ستكون أكثر تعقيدا بعد المساطر التي وضعها الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بهذا الخصوص.

جرى اللجوء إلى نظام “القُرعة” لتحديد المعنيين بتذاكر “روسيا 2018،، بعد افتتاح العملية يوم 12 أكتوبر الماضي، قبل أن تليها أخرى ثانية حدد تاريخها في الخامس من شهر دجنبر المقبل.

وأعطت اللجنة المكلّفة بتذاكر “المونديال” الراغبين في اقتنائها، ممّن تم اختيارهم وفق “القرعة”، مهلة إضافية لتسوية سداد مستحقاتها.

في حال لم يتم دفع ثمن التذكرة يتم طرحها للبيع عبر موقع “فيفا.كوم”؛ وفق قاعدة “أول ملتحق أول مستفيد”، انطلاقا من الخميس المقبل على الساعة العاشرة صباحا.

ويتم التعامل مع تذاكر كأس العالم بالطريقة نفسها عبر مراحل أخرى، ستكون الثانية في 3 أبريل 2018، وأيضا محطّة أخيرة في الفترة الممتدة من 18 أبريل إلى 15 يوليوز 2018.

وفي موضوع مرتبط بتذاكر “مونديال روسيا”، توزّعت أسعار تذاكر مباريات دور المجموعات بين 1280 روبل (ما يعادل 200 درهم) بالنسبة إلى الدرجة الرابعة، و6300 روبل (ما يعادل 1000 درهم) بالنسبة إلى الدرجة الثالثة.

الثمن يصل إلى 9900 روبل (ما يعادل 1500 درهم) بالنسبة إلى الدرجة الثانية، و يرتفع إلى ما يعادل 126000 روبل (ما يعادل 2000 درهم) بالنسبة إلى الدرجة الأولى، وفق التسعيرة التي جرى إقرارها.

جدير بالذكر أن “فيفا” ألزمت كل الجماهير التي اقتنت التذاكر بالحصول على اعتماد “FAN ID”، يحمل البيانات الشخصية لصاحب بطاقة الولوج إلى الملعب، ويمكّن من عدّة تسهيلات في بلوغ المدرجات واستعمال المواصلات والسفر إلى روسيا دون تأشيرة.

* لمزيد من أخبار الرياضة والرياضيين زوروا Hesport.Com

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.