دورة الراحل محمد حميد بايزو “جبر ضرر الذاكرة السينمائية المغربية” محور الدورة السابعة لملتقى زرهون الوطني لسنيما القرية | مكناس سيتي

دورة الراحل محمد حميد بايزو “جبر ضرر الذاكرة السينمائية المغربية” محور الدورة السابعة لملتقى زرهون الوطني لسنيما القرية

الأحد, مايو 19th, 2013

زرهون: ميلود بوعمامة/ مكناس سيتي/ مكناس في 19 ماي 2013، “دورة الراحل محمد حميد بايزو “جبر ضرر الذاكرة السينمائية المغربية” محور الدورة السابعة لملتقى زرهون الوطني لسنيما القرية”
أسدل الستار مساء الأحد الأخير على فعاليات الدورة السابعة لملتقى زرهون الوطني لسنيما القرية، والذي اختير له هذه السنة كشعار “جبر ضرر الذاكرة السينمائية المغربية”، وذالك أيام 10-11-12 ماي الجاري “دورة محمد حميد بايزو”، بالإضافة لتكريم كل من زوجة المخرج المغربي الكبير محمد علي عصفور السيدة ماكدلينا بولين(فاطمة نوري)، ووالدة الراحل محمد حميد بايزو التقني بالمركز السينمائي المغربي، والمدير الفني للملتقى في أكثر من دورة، والفنان ومهندس الديكور الطيب العلوي…
دورة هذه السنة تميزت بالخصوص، بإعادة الاعتبار لوجهين سينمائيين معروفين، ويتعلق الأمر بكل من السيدة فاطمة نوري زوجة الراحل محمد عصفور التي واكبت خطوات زوجها منذ البداية 1948، وكانت نعم السند والمعين لهذا الرجل الذي بصم اسمه بمداد من ذهب في سجل السينما المغربية، وكان أول مخرج مغربي عصامي يصور و يبدع الأفلام ويبتكر آلات التصوير ويطورها حسب الحاجة، وأضحت أفلامه السينمائية اليوم والمصورة باللونين الأبيض و لأسود علامة بارزة في سنيمانا الوطنية، هذا دون نسيان التكريم الذي خص به الملتقى الفنان والديكوراتور الطيب العلوي، على ما أسداه للسينما المغربية والدولية كمهندس ديكور وتقني متفجرات في الأفلام السينمائية المغربية والدولية، و كفنان تشكيلي و سينوغراف في عدد من المسرحيات والأعمال الفنية.
ثقافة الاعتراف هاته، والنابعة من جمعية “مهرجانات بني عمار للسينما والثقافة”، تنم عن قناعة تم ترسيخها منذ سنوات، وهي إعادة الاعتبار للسينما المغربية أفرادا وجماعات، وإعادة الروح لأفلام سينمائية ذائعة الصيت، والاحتفاء بأصحابها والمشتغلين فيها، وهي القناعة التي رسختها الجمعية منذ سنوات طوال، انطلاقا من الدورة الأولى هذا من جهة، ومن جهة ثانية إبراز مؤهلات جيوغرافية الهامش، من خلال سينما القرية، التي أخذ منظموها على عاتقهم اقتسام الفرجة مع الساكنة، بل وانخراطهم أيضا في الحدث الثقافي والسينمائي على وجه الخصوص، وهو الهدف الذي تروم الجمعية تحقيقه، وذلك من خلال فتح منطقة زرهون على الواجهة السينمائية عبر لفت الانتباه إلى غنى المنطقة الحضاري والثقافي والروحي والجغرافي، ودمقرطة الفرج السينمائية، وذالك عن طريق تقريبها إلى المناطق المعزولة، والاحتفاء بالإبداع السينمائي المغربي، خاصة منه ما يخدم القضايا الكبرى للإنسان المغربي.
فعبر دوراته الست الماضية،عمل الملتقى على التأسيس لهوية ثابتة تجد مرجعيتها في الانتماء إلى جغرافيا القرية، وإلى التصورات الثقافية التي تنتصر للهامش، لهذا، ففقرات الملتقى من عروض أفلام وندوات ونقاشات وتكريمات تصب جميعها في التأكيد على هذه الهوية، وعلى الخلفية الثقافية التي تؤطر هذا النشاط السينمائي.
و في تصريح لمحمد البوعيادي مدير الدورة: “أكد على أن ملتقى زرهون الوطني لسينما القرية، نصر من خلاله أن يتميز بانتصاره الدائم للإبداع الذي يخدم الثقافة المغربية الأصيلة بتعدد مكوناتها وروافدها، كما نصر على أن نحتفي بهذا الإبداع لما يشكله من قيمة حضارية للذاكرة عبر الوقوف المتأني والمتأمل في تفاصيلها وعبر إعادة قراءتها، بل وجبر ضررها المعنوي وفق رؤية موضوعية تتخلص من منطق التفكير النمطي الذي لا يقر بمبدأ الاعتراف”.
اعتراف ووفاء لمخرجين وفنانين مرموقين زاروا طيلة الدورات الماضية جبل زرهون المكون لعدد من القرى الجميلة والرائعة، التي يمتاز أبناؤها بحس فني وجمالي، ومن منطلق الاعتراف بالآخر، كان هذا الحضور الوازن والمتعدد لأطياف من الضيوف، ممثلين ومخرجين وصحافيين ونقاد ومهتمين وممثلي الجامعة الوطنية للأندية السينمائية والمركز السينمائي المغربي والنوادي السينمائية.
كما كانت الندوة الوطنية حول “السينما المغربية والذاكرة”، التي احتضنتها دار الثقافة بزرهون، نقطة إشعاع الملتقى بحكم الحضور الوازن لفعالياتها، خاصة من لدن أسماء مهمة في المشهد النقدي السينمائي المغربي، يتقدمهم الأستاذ والناقد أحمد السجلماسي الإدريسي وحميد تباتو ومحمد شويكة وآيت عمر المختار وأحمد فرتات ومحمد البوعيادي، كل هؤلاء كانت مداخلاتهم هامة ووازنة، عبرت بشكل راق عن انشغالها بالذاكرة وإعادة الاعتبار لمجموعة من مقومات سينمانا الوطنية، وبالتالي جبر ضرر هذه السينما من مواقع عدة تحتاج منا أكثر من وقفة ومحطة.

دورة الراحل محمد حميد بايزو "جبر ضرر الذاكرة السينمائية المغربية" محور الدورة السابعة لملتقى زرهون الوطني لسنيما القرية

دورة الراحل محمد حميد بايزو “جبر ضرر الذاكرة السينمائية المغربية” محور الدورة السابعة لملتقى زرهون الوطني لسنيما القرية

الكاتب على يمكنك متابعة الردود على هذا عن طريق آر إس إس 2.0.

يمكنك ترك رد أو تعليق في هذا الموضوع ، وأي تعليق خارج نطاق الموضوع سوف يهمش !




Search in Youtube Search in Google Send to Search Text Highlight


© 2017 مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس. All Rights Reserved.