زوجة السيد المنصوري المهدي المعتقل بالسجن المدني بطنجة تستعطف جلالة الملك بطلب عفو ملكي

مكناس سيتي
573 مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 9 مايو 2013 - 11:50 صباحًا
زوجة السيد المنصوري المهدي المعتقل بالسجن المدني بطنجة تستعطف جلالة الملك بطلب عفو ملكي

طنجة: السيدة لطيفة ساجي زوجة السيد المنصوري المهدي المعتقل بالسجن المدني بمدينة طنجة / طنجة في 08 ماي 2013، “طلب عفو ملكي من العقوبة الحبسية”

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه،

إلى صاحب الجلالة، أمير المؤمنين، الملك محمد السادس حامي حقوق الأفراد والجماعات.

 مولاي صاحب الجلالة و المهابة أمير المؤمنين و حامي حمى الملة و الدين أدام الله عزكم و علاكم ، نعم سيدي أعزكم الله، بعد تقبيل يديكم الكريمتين، و تقديم ما يجب من فروض الطاعة و الولاء والتشبت بعرشكم المنيف، والإعراب عن التعلق الدائم بشخصكم الكريم، راجية من الله العلي القدير أن يحفظكم بما حفظ به الذكر الحكيم ويقر عينكم بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير المبجل الأمجد مولاي الحسن وصاحبة السمو الملكي الأميرة للا خديجة وصاحب السمو المالكي الأمير مولاي رشيد وسائر أفراد العائلة الملكية الشريفة إنه سميع مجيب، تتقدم بين يديكم الكريمتين خادمة الأعتاب الشريفة السيدة لطيفة ساجي المزدادة ببركان بتاريخ 20 – 04 – 1978 والمقيمة بالديار الهولندية، زوجة المعتقل بالسجن المدني بطنجة السيد المنصوري المهدي.

 بعد تجديدي للبيعة والولاء ورفع آيات إخلاصي اسمحوا لي يا مولاي صاحب الجلالة والمهابة، نصركم الله وسدد خطاكم، أن ألوذ بالسدة العالية بالله، طالبة الحظوة بوارف عنايتكم والظفر بسابغ عطفكم، مودعة رهن نظركم الحصيف، المشكلة الكبيرة التي أصبحت أعيشها أنا وبنتاي البالغتين من العمر الأولى 8 سنوات والثانية 6 سنوات بعد اعتقال زوجي السيد المنصوري المهدي المغربي المزداد في 25 نونبر 1972 ببركان، والحكم عليه ابتدائيا واستئنافيا بعقوبة حبسية ل3 سنوات، بالديار الهولندية بعدما كان يعولنا رب البيت الذي أخطأ الطريق واشتد ندمه على ما فعله فاعتقل بالسجن المدني بطنجة على ذمة الملف المدرج بالغرفة الجنحية لدى محكمة الاستئناف تحت عدد 2013/619، مداولة 08 – 05 – 2013.

اسمحوا لي، عاهلنا المفدى، أن أشكو لجلالتكم معاناتي، فكيف سوف أتمكن من تدبر أمري وأمر بنتاي في الديار الهولندية بل أراني وبنتاي متدمرين مهددين بالضياع والتشرد بعد الزج بزوجي في غياهب السجن لمدة ستطول ( 3 سنوات) في الوقت الذي أرى أن طفلتينا في أمس الحاجة لرعاية الأبوين معا، فليس من شيم  وأخلاق زوجي أن يقوم بمثل ما فعله، كما أطلعكم يا مولاي بمعاناتي الصحية حيث أشكو من مرض مزمن في القلب تشتد مضاعفاته بسبب ما حصل لزوجي الذي أخطأ الطريق لكنه أعلن ثوابه وعدم العود لمثل هذه المخالفات وهو أيضا من داخل السجن يستعطفكم فقد أخطأ ثم ثاب.

إنني يا جلالة الملك وأنا أتطلع إلى كريم عنايتكم وسامي التفاتتكم للسجناء كما عهدنا فيكم حفظكم الله، أغتنم فرصة اقتراب شهر رمضان المبارك، أدخله الله عليكم باليمن والسعادة وعلى باقي أفراد العائلة الملكية، لأطلب من جلالتكم إعطاء أوامركم المطاعة حتى يتم الإفراج عن زوجي أو التخفيف من عقوبته الحبسية، وأخبركم ـ يا مولاي ـ أن لدي مع زوجي كما سبق ذكره طفلتين تتطلعان إلى مستقبل زاهر أصيبتا بالذعر والفزع بعد الذي حصل لأبهما الذي يعول بالإضافة لأسرته الصغيرة أفراد أسرته من إخوانه وعائلته، والذي يقبع الآن في السجن المدني بمدينة طنجة، فكلنا يا جلالة الملك معرضون للتشرد، ولا ننتظر سوى عطفكم ورضاكم، حيث أطلب منكم العفو والمعذرة باسمي واسم زوجي واسم بنتاي الصغيرتين الذين هم رعاياكم بالديار الهولندية.

أبقاكم الله فخرا للبلاد ومحط آمال العباد لدى شعبكم، وتفضلوا جلالة الملك بقبول أسمى آيات ولائي وخالص تحياتي وأصدق دعواتي ومتمنياتي.

خديمة الأعتاب الشريفة بالديار الهولندية السيدة لطيفة ساجي زوجة السيد المنصوري المهدي القابع بالسجن المدني بطنجة

زوجة السيد المنصوري المهدي المعتقل بالسجن المدني بطنجة تستعطف جلالة الملك بطلب عفو ملكي

زوجة السيد المنصوري المهدي المعتقل بالسجن المدني بطنجة تستعطف جلالة الملك بطلب عفو ملكي

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.