عرض أعمال الفرق المشاركة في المهرجان الجهوي الأول للمسرح المدرسي بمكناس

مكناس سيتي
1٬425 مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 9 أبريل 2010 - 12:33 صباحًا
عرض أعمال الفرق المشاركة في المهرجان الجهوي الأول للمسرح المدرسي بمكناس

مكناس 8-4-2010 شكل فضاء المركب الثقافي الفقيه محمد المنوني،اليوم الخميس،قبلة للأطفال المشاركين في فعاليات المهرجان الجهوي الأول للمسرح المدرسي للتعليم الابتدائي حيث قاموا بعرض أعمالهم المسرحية.
عرض أعمال الفرق المشاركة في المهرجان الجهوي الأول للمسرح المدرسي بمكناس

عرض أعمال الفرق المشاركة في المهرجان الجهوي الأول للمسرح المدرسي بمكناس

عرض أعمال الفرق المشاركة في المهرجان الجهوي الأول للمسرح المدرسي بمكناس

كما شكل فضاء المركب وجهة للعديد من الأطفال رفقة أولياء أمورهم الذين جاؤوا من مختلف مناطق جهة مكناس تافيلالت للاستمتاع بعروض زملائهم وإضفاء أجواء من البهجة على هذا المهرجان الخاص بهم والمنظم تحت شعار “المسرح المدرسي في خدمة مدرسة النجاح”.

وفي كلمة بالمناسبة،أكد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مكناس تافيلالت السيد محمد أضرضور على أهمية هذه التظاهرة التي تدخل ضمن البرنامج الاستعجالي للتربية والتكوين لتنشيط الحياة المدرسية،وترجمة شعاره “جميعا من أجل مدرسة النجاح” على أرض الواقع وفي إطار انفتاح المدرسة على محيطها الخارجي.

وتتوخى الأكاديمية الاستمرارية للمهرجان ليبقى تقليدا سنويا تحتفي من خلاله الجهة بالمسرح المدرسي،وتجعل منه قاطرة لتشجيع المواهب على أب الفنون والدفع بها نحو مزيد من الإبداع والمساهمة في النهوض بالأنشطة الثقافية والفنية بالجهة.

إثر ذلك،قدم التلاميذ نشيد المهرجان وهو من كلمات الأستاذ أحمد اعكير وألحان الأستاذ منتصر حمالة،وجاء في مطلعه “ارفعوا الستار،افسحوا المجال،المسرح نادى،هلموا يا أطفال،أسرجوا المعاني،ازرعوا الأماني،وارحلوا بنا على متن الخيال،اغزلوا الكلام،نوروا الظلام،واعزفوا وغنوا،أعذب الألحان”.

وتناولت العروض المسرحية لهذه التظاهرة التي تنظمها الأكاديمية عددا من المواضيع التربوية التي تهم الناشئة،حيث قدم التلاميذ الذين ناهز عددهم المائة عروضهم،فشارك تلاميذ نيابة الحاجب بعرض بعنوان “الفائز الحقيقي”،ونيابة مكناس بعرض بعنوان “المختبر”،ونيابة الرشيدية بعرض بعنوان “عالم جميل”،ونيابة خنيفرة بعرض بعنوان “حكاية شهريار”،ونيابة إفران بعرض بعنوان “حق الجميع”.

وقد تخللت هذه العروض لوحات من الفلكلور الشعبي للجهة من أداء تلاميذ المؤسسات التعليمية،الذين قدموا لوحات من موسيقى كناوة وأحيدوس بمختلف أشكاله.

وعلى هامش العروض المسرحية،أقيم ببهو المركب الثقافي معرض تضمن رسومات أبدعتها أنامل أطفال المؤسسات التربوية بمختلف مناطق الجهة اختاروا لها موضوع البيئة،وأيضا عرض عملات نقدية عربية،وتصاميم معمارية تنم عن خيال واسع للأطفال،ومصنوعات يدوية كالخيم والآلات الموسيقية والمنتجات الخزفية على اختلافها،وأعمال أخرى ساهم بها الأطفال.

وقد حضر هذه التظاهرة التي ستختتم يوم غد الجمعة،على الخصوص،والي جهة مكناس تافيلالت عامل مكناس السيد محمد فوزي،وعدد من الشخصيات إلى جانب أطر وزارة التربية الوطنية.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.