مدير ثانوية مولاي رشيد الإعدادية بمدينة الرشيدية يتسبب لتلميذ في ضياع دراسته بعدما أوقع بوالده بالتهديد والوعيد

مكناس سيتي
805 مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 30 ديسمبر 2013 - 4:50 مساءً
مدير ثانوية مولاي رشيد الإعدادية بمدينة الرشيدية يتسبب لتلميذ في ضياع دراسته بعدما أوقع بوالده بالتهديد والوعيد

الرشيدية: وجدة البوابة/ الرشيدية في 30 دجنبر 2013، كثيرا ما يثير تطبيق قانون المجالس التأديبية داخل العديد من مؤسسات التربية والتعليم في المغرب مشاكل عدة ناجمة عن تعمد الشطط في استعمال الموقع أو المنصب التربوي، الأمر الذي يستدعي من السلطات المعنية ضرورة ممارسة الرقابة على مثل هذا النوع من القرارات. وتعرف العديد من هذه المؤسسات التعليمية في البلاد تجاوزات غير قانونية في هذا الشأن تمكنت شبكة الأخبار “وجدة البوابة” من رصد إحدى هذه الحالات كانت ثانوية مولاي رشيد الإعدادية بمدينة الرشيدية مسرحا لها.

إن سوء التدبير الإداري، والشطط في استخدام المنصب التربوي ..هذه بعض من الاتهامات التي وجهها أفراد أسرة التلميذ “مصطفى باعلي” إلى إدارة ثانوية مولاي رشيد الإعدادية بالرشيدية، في اتصال مباشر بشبكة الأخبار “وجدة البوابة”، والتي نتج عنها حرمان الابن الذي يتابع دراسته في السنة الثالثة إعدادي بثانوية مولاي رشيد الإعدادية بمدينة الرشيدية من متابعة دراسته بعد النصب على والديه واجباره على التوقيع على مغادرة الابن للمؤسسة مع التهديد والوعيد…

الرشيدية: مكناس سيتي/ الرشيدية في 30 دجنبر 2013، تسبب مدير ثانوية مولاي رشيد الإعدادية بنيابة الرشيدية في ضياع دراسة التلميذ “باعلي مصطفى” من قسم السنة “الثالثة إعدادي 17” مستغلا نشوب نزاع بسيط أو سوء تفاهم بين التلميذ وأستاذه للفنون التشكيلية الذي افتعل المشكلة بعدما اتهم التلميذ الضحية بأنه أخرج هاتفه النقال لأخذ صورة للأستاذ وكأن الأستاذ كان يمارس شيئا غير قانوني وهو الأمر الذي أثار غضب التلميذ الذي أقسم بالله أنه لم يكن ينوي أخذ صورة لأستاذه، إنما الأستاذ نفسه “مشكاك” يشكك في كل شيء ويعتقد أن الناس ليس لهم شغل سوى الاهتمام به والعمل على تصويره، فتسبب شك الأستاذ في رفع تقرير ضد التلميذ ما جعل إدارة المؤسسة المفروض فيها أن تحل المشكلة تربويا، تستغل الحدث التافه فتنصب نفسها “قاضيا للتحقيق” لمحاكمة تلميذ مراهق فتستدعي ولي أمر التلميذ لتهدده وتخيره بين سحب مغادرة الابن وتسجيله بمؤسسة أخرى، أو تقديم التلميذ للمجلس التأديبي وبما أن والي الأمر مغلوب على نفسه ولا يفهم في مثل هذه الأمور التعليمية بهذه المؤسسة، وبعد تخويفه وترعيبه والتهديد بتقديم الاين للمجلس التأديبي ومعاقبته أشد عقاب، وافق الأب خوفا على مصير ابنه فتسلم شهادة المغادرة، وقد اعتبر الرأي العام مثل هذا السلوك التربوي غير اللائق بهذه الإدارة تحديا سافرا للتوجه الملك السامي الداعي إلى تجنب الهدر المدرسي، وهكذا تسبب المدير والأستاذ في إلقاء التلميذ بشوارع مدينة الرشيدية في فترة إجراء الاختبارات الموحدة، فبعد بحث طويل عن مؤسسة أخرى لاستقبال التلميذ شددت تلك المؤسسات على رفض الطلب ما جعل التلميذ عرضة للضياع التام وكأنه قتل نفسا أو ارتكب جريمة كبيرة…

ويطالب الأب من الجهات الوصية بجبر الضرر النفسي والمعنوي الذي طال ابنهما وإرجاعه إلى المؤسسة التي يجزم المدير على عدم قبول التلميذ بها ، بسبب طرده بالمكر والمخادعة والتهديد والوعيد والضحك على الأسرة بتسليم شهادة المغادرة وبالتالي توقيف المتضرر عن الدراسة بدون وجه حق، كما يصرح شقيق التلميذ، وبفتح تحقيق مدقق لمعرفة الحقيقة ومحاسبة المتورطين في خرق القانون والشطط في استعمال النفوذ، ورد الاعتبار للتلميذ التي تم تهديده بعقوبة ظالمة في ظروف نفسية صعبة نتجت عن شعوره بالاستهداف بعد كل ما تعرض له من مضايقات إلى أن تم نصب “فخ” للمتضرر من طرف أستاذ الفنون التشكيلية المفروض فيه أن يكون المربي المثالي للمتعلمين خاصة في سن هذه الفئة من التلاميذ.. ليجد التلميذ نفسه شاردا ضائعا في مرحلة عمرية جد حرجة.. ولقد تم الاتصال بالنائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بالرشيدية للتدخل لحل الأزمة إلا أنه عبر عن أسفه وعن عدم استطاعته اجبار المدير على ارجاع التلميذ إلى المؤسسة لمتابعة دراسته.

مدير ثانوية مولاي رشيد الإعدادية بمدينة الرشيدية يتسبب لتلميذ في ضياع دراسته بعدما أوقع بوالده بالتهديد والوعيد

مدير ثانوية مولاي رشيد الإعدادية بمدينة الرشيدية يتسبب لتلميذ في ضياع دراسته بعدما أوقع بوالده بالتهديد والوعيد

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.