ندوة دولية بالرشيدية: الآداب والعلوم الإنسانية، من سياق الحداثة إلى الهيرمينوطيقا

مكناس سيتي
443 مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 21 مارس 2010 - 6:11 مساءً
ندوة دولية بالرشيدية: الآداب والعلوم الإنسانية، من سياق الحداثة إلى الهيرمينوطيقا

تنظم جامعة المولى إسماعيل، بالكلية المتعددة التخصصات بالرشيدية، يومي 26/27 مارس الجاري، ندوة دولية ستتطرق للآداب والعلوم الإنسانية اعتمادا على منظار فلسفي يستجلي التطورات الأكاديمية والبحثية لعدة موضوعات دينية وأدبية واجتماعية من سياق الحداثة إلى الهيرمينوطيقا.ويظهر من خلال الأوراق البحثية، التي سيعرضها مجموعة فلاسفة وباحثين في العلوم الإنسانية، أنّ سؤال التأويل يطرح نفسه بقوة في جلّ محاور النقاش سواء في ارتباطه بالعلم، بالدين وبالماوراء، أو عبر علاقته بظواهر لغوية ونحوية صرفة. هذا ويبرز عرض الأستاذ إبراهيم عمري، عن كلية تازة، باعتباره بحثا يتعرض لموضوع يستمد أهميته من راهنيته المعرفية: كيفية التعاطي مع النص الإلكتروني في أبعاده التأويلية والتفاعلية.

وستعرف النّدوة مشاركة عدّة أسماء أكاديمية جادّة من الجزائر، فرنسا، إيران والمغرب، من بينها الفليسوف الجزائري محمد شوقي الزّين عن جامعة بروفونس بفرنسا (الفهم والممارسة: كيف تدرك المعرفة العلمية الوقائع الاجتماعية؟ نموذج ميشال دو سارتو)؛ د.محمد حامد مغيثي عن جامعة طهران (إمكانية مطابقة الهرمينوطيقا مع البحوث التفسيرية للمسليمن)؛ د.عمارة ناصر عن جامعة مستغانم بالجزائر (بلاغة الهرمينوطيقا: الأنموذج الحجاجي ومغالطاته)؛ د.عبد الله بريمي عن الكلية المتعددة التخصصات بالرشيدية (أنطولوجيا العمل الفني ودلالاته الهرمينوسية: قراءة في لوحات تشكيلية).

وسيلقي كل من عميد الكلية المتعددة التخصصات بالرشيدية ورئيس وحدة الدكتوراه (الهرمينوطيقا في الفلسفة والأدب والدين) كلمة ترحيبية تتفتح أشغال الندوة وأخرى ختامية ستستبق توزيع شواهد المشاركة. ويذكر أنّ العروض والنقاشات ستنشر في تقرير شامل بهدف تعميم الفائدة العلمية.

ندوة دولية بالرشيدية: الآداب والعلوم الإنسانية، من سياق الحداثة إلى الهيرمينوطيقا

ندوة دولية بالرشيدية: الآداب والعلوم الإنسانية، من سياق الحداثة إلى الهيرمينوطيقا

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.