وجدة: اعتماد توقيت الساعة المضافة حال دون أداء مئات المصلين صلاة العيد في المصلى

مكناس سيتي
590 مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 16 أكتوبر 2013 - 8:36 صباحًا
وجدة: اعتماد توقيت الساعة المضافة حال دون أداء مئات المصلين صلاة العيد في المصلى

وجدة: محمد شركي/ وجدة البوابة: وجدة في 16 أكتوبر 2013م، الموافق ل 10 ذي الحجة 1434ه، حرم مئات المصلين بمدينة وجدة من أداء صلاة العيد في المصلى بسبب اعتماد توقيت الساعة المضافة حيث كانت صلاة العيد في المصلى على الساعة السابعة بتوقيت غرنيتش الثامنة بالتوقيت المعتمد حاليا . ولقد جرت العادة أن تقام صلاة العيد على الساعة الثامنة بتوقيت غرينتش الشيء الذي جعل الناس يقصدون المصلى حسب هذا التوقيت المألوف. فكما أن توقيت الساعة المضافة لا يعتد به في توقيت الصلوات الخمس ، فإنه من غير المعقول أن يعتمد هذا التوقيت في صلاة العيد . ولقد استاء المواطنون من هذا الخلل الذي اعترى صلاة العيد هذه السنة علما بأن الجميع يحرص على حضور هذه الصلاة وعلى أجرها وثوابها في المصلى . ولقد شوهدت جماعات من المواطنين تقيم صلاة العيد هنا وهناك في محيط المصلى حيث صارت صلاة العيد الجامعة عبارة عن صلوات متعددة وهو ما يعد ابتداعا في الدين . ولو اعتمد التوقيت المألوف لما حدث هذا الابتداع . ومن المعلوم أن إقبال الناس على المصلى أحدث ارتباكا شديدا في حركة السير حيث اكتظ محيط المصلى والشوارع المجاورة له والأزقة المتفرعة عنها بالسيارات الشيء الذي ساهم في تأخر مئات المواطنين عن الوصول إلى المصلى مع اعتماد ساعة التوقيت الحالي الإضافية. والجدير بالذكر أن صفارة الإنذار سمعت مرتين ، مرة حسب التوقيت المقدم وأخرى حسب التوقيت المألوف الشيء الذي يدل على الارتجال في ضبط صلاة العيد هذه السنة . وغفر الله لمن كان وراء هذا التدبير غير الموفق .

وجدة: اعتماد توقيت الساعة المضافة حال دون أداء مئات المصلين صلاة العيد في المصلى

وجدة: اعتماد توقيت الساعة المضافة حال دون أداء مئات المصلين صلاة العيد في المصلى

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.