وزارة الداخلية تراجع مواقع مسؤولي الإدارة الترابية بالدار البيضاء

مكناس سيتي
1٬037 مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 3 ديسمبر 2017 - 11:49 مساءً
وزارة الداخلية تراجع مواقع مسؤولي الإدارة الترابية بالدار البيضاء

قامت المصالح الخارجية لوزارة الداخلية بإعداد تقارير مفصلة عن مجموعة كبيرة من قياد وممثلي السلطات المحلية بمدينة الدار البيضاء، كانت أولى ثمارها استدعاء جوهر لمكيلي، الذي كان يعتبر أشهر قائد بمدينة الدار البيضاء، من على رأس الملحقة الإدارية الثانية لعمالة آنفا.

وحسب المعطيات التي حصلت عليها هسبريس فإن القائد نفسه، الذي تم تنقيله من وسط المدينة إلى دائرة المعاريف على خلفية شكايات لمواطنين من أدائه، واتهامه بـ”تحويل مركز المدينة إلى مقر للباعة العشوائيين والمشعوذين” وفق الغاضبين، سيخضع للمساءلة القانونية على غرار مجموعة من ممثلي السلطات المحلية بالعاصمة الاقتصادية للمملكة.

وتظل عمالة الحي الحسني من المناطق التي ستشهد حركة كبيرة لممثلي الإدارة الترابية، بينما يخضع أربعة منهم لتحقيقات على أيدي عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية على خلفيات ملفات مرتبطة بتدابير في المجال الترابي لاختصاصاتهم.

وأكدت مصادر هسبريس أن مصالح وزارة الداخلية شرعت في أخذ مجموعة من العوامل بعين الاعتبار لاتخاذ قرار تنقيل وتغيير الأطر الترابية في البيضاء، لافتة الانتباه إلى وجود ضغوطات من طرف لوبيات عقارية ونفعية من أجل تغيير البعض.

وأوضحت المصادر ذاتها أن “عامل الحي الحسني، حنان التجاني، واحدة من الأطر التي تتعرض لحملة شرسة من طرف لوبيات عقارية وأخرى عاملة في مجال تهريب المعادن إلى الخارج، والتي كانت أحد الأسباب في كشف عناصرها”.

وقال مصدر لهسبريس: “الأمور تغيرت في الوقت الحالي، ووزارة الداخلية لن تتسامح مع أي جهة تسعى إلى تلطيخ سمعة رجال السلطة في العمالات والأقاليم. كما لن تتساهل مع مخالفة أي إطار مهما كانت رتبته، والجميع يسعى حاليا إلى التفكير في كيفية تسريع وتيرة التنمية، والضرب على أيدي الساعين إلى استغلال الفرصة لتحقيق مآرب شخصية”.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة مكناس سيتي :: الجريدة الرسمية لمدينة مكناس الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.